share this article

في ديسمبر 2019 وزارة السياحة -قبل ما تبقى وزارة السياحة والآثار- كانت أعلنت عن الشراكات اللي عملتها مع قنوات Discovery العالمية، واللي قالت إنها هتنتج 3 أفلام ترويجية عن المتحف المصري الكبير؛ وتعرضهم على القنوات المختلفة بتاعتها خلال سنة 2020 قبل افتتاح المتحف، والنهارده خرج للنور أول فيلم من الأفلام دي واللي كان فيه لقاء مع وزيرة السياحة وقتها -ووزيرة التعاون الدولي حالياً- د. رانيا المشاط، ولقاء تاني مع وزير السياحة والآثار د. خالد العناني.

د. رانيا في كلامها شرحت الهدف والرؤية بتاعة المتحف المصري الكبير؛ واللي بيجمع جواه حضارة 7000 سنة وسط صرح ضخم جداً في شكل معماري جديد وعصري، واللي حاولوا إن يكون مش بس موقعه وشكله جديد ومميز لكن كمان كانوا حريصين إنه تنعكس فيه مبادرات السياحة المستدامة اللي الدولة مهتمة بيها في الكام سنة اللي فاتوا.

وطبعاً لأن دي أفلام ترويجية فكانت د. رانيا مهتمة إنها تشرح وتوضح حجم المتحف والتفاصيل اللي فيه، زي إن أول حاجة هتستقبل الزوار -واللي شفناها في صور كتير للمتحف- هتكون تمثال رمسيس التاني، ورغم إن معظمنا شاف التمثال ده لما كان في ميدان رمسيس في وسط القاهرة وفاكرين كويس أوي حجمه أد ايه ضخم، إلا إنها وضحت إنه هيبان صغير جداً وسط حجم المتحف والمكان اللي بيستقبلك وانت داخل على مساحة 8500 متر مربع.

الوزارة كمان كانت أعلنت من قريب أسعار التذاكر للأجانب واللي هتبقى 400 جنيه مصري (25 دولار) و200 جنيه (12.5 دولار) للطلاب الأجانب، والأسعار للمصريين اللي كانوا أعلنوها من فترة واللي هتبقى 30 جنيه تذكرة دخول المتحف و60 جنيه للتذكرة الشاملة اللي هتخليك تدخل المجمع المتكامل في المكان.